30 Sep

بإختصار: 
● لون الأسنان الطبيعي ليس شديد البياض؛ لكن يهدف تبييض الأسنان إلى تفتيح درجة لونها.
● تختلف نتائج إجراء التبييض من شخص إلى آخر تبعًا لصحة ودرجة لون الأسنان.
● توجد عدة عوامل تمنع من إجراء التبييض، لذلك ينصح باستشارة الطبيب.
● لتبيض الأسنان عدة أنواع، بعضها يجرى في العيادة وبعضها منزلي.
● توجد إرشادات ينصح باتباعها للمحافظة على نظافة وبياض الأسنان.

 

 معلومات هامه عن تبييض الأسنان يجب معرفتها :
يساعد تنظيف الأسنان بشكل يومي على المحافظة على إشراقة وبياض وصحة الأسنان؛ ولكن قد يشعر بعض الأشخاص في بعض الأحيان بأن لمعان الأسنان قد قل عن السابق، أو أصبحت أكثر اصفرارًا، لذلك تم إيجاد عدة وسائل لتبييض الأسنان.

إن لون الأسنان الطبيعي ليس شديد البياض، لذلك من المتوقع من إجراء التبييض هو تفتيح لونها؛ حيث يستهدف الطبقة الخارجية التي تعرف بمينا الأسنان، والذي يختلف لونها من شخص إلى آخر. كما تحتوي منتجات التبييض على مادة بيروكسيد الهيدروجين أو بيروكسيد الكرباميد، وتعمل هذه المواد على تكسير البقع إلى قطع أصغر؛ مما يجعل اللون أقل تركيزًا والأسنان أكثر إشراقًا، كما أن وسائل التبييض لا تتطلب إزالة طبقة من سطح الأسنان، وبالتالي لا تجعلها ناصعة البياض؛ بل تقوم بتفتيح درجة اللون السابقة.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.